[REQ_ERR: 403] [KTrafficClient] Something is wrong. Enable debug mode to see the reason. تاريخ المطبخ السوري و تطوره - SourianaCuisine
Cuisine

تاريخ المطبخ السوري و تطوره

By ديسمبر 13, 2019 يناير 7th, 2020 No Comments

يتميز المطبخ السوري بأطباقه العديدة واللذيذة المعروفة في المطبخ العربي ككل، والمطبخ السوري مطبخ عريق متنوع يستمد تنوعة من تاريخ سوريا بلد الحضارات و عاصمتها المعروفة بأنها أقدم عاصمة استمرت بها الحياة في العالم، وطبيعتها والمناطق والمدن فكل مدينة ومنطقة سورية لها ما يميزها من الآكلات ما بين دمشق وحلب وحمص وحماة ومدن الساحل السوري ومنطقة الجزيرة السورية، دير الزور والرقة والبادية والمناطق الجبلية في اللاذقية والسويداء وريف دمشق ولهذا فإن المطبخ السورى غني جدا بأطباقه المتنوعة الشهية، التي تختلف في مكوناتها المستخدمة والوصفة المتبعة للتحضير والمعدلة بذوق ربة المنزل و التي غالباً ما كانت متفرغة تماماً لأمور المنزل لذلك كانت جودة الطعام المقدم عالية و لا تخلو من الابتكار و التجديد.

ولا شك أن المطبخ السوري تأثر و أثر بالمطابخ العالمية و خاصة إبان الاحتلال، حيث تأثر بالمطبخ العثماني التركي، و المطبخ الفرنسي، و كذلك بمطابخ الدول المجاورة، وانعكس هذا التأثير على المطبخ السوري بشكل إيجابي، و استفاد الطهاة السوريين من تجارب غيرهم، و حسنوا وكما كان لهم ذوق خاص بهم في فنونهم كان للسوريين لمسات جمالية و طعما مميزا أضافوه لكثير من وجبات الطعام الداخلية، التي سميت فيما بعد بالمأكولات الشرقية

أما عن الأطباق الرئيسية السورية فلا يختلف اثنان على مذاقها الرائع وتنوع وصفاتها مثل المشويات السورية والكباب الحلبي المعروف والكبة المميزة بأنواعها في حلب واللحم بعجين والصفيحة الشامية والحلبية والفطائر والمعجنات السورية والبوظة الدمشقية وكشكة الامراء والفتة الشامية و الفول الحلبي المدمس والمجدرة، داوود باشا، الشاكرية، حراق اصبعو، الشيش برك، الشاورما، الفتة وغيرها من الأطباق المميزة المحضرة بمختلف المكونات وبحسب ذوق كل ربة منزل

اما أطباق الطعام الشعبية السورية فهي كثيرة ومتعددة، وتتميز ببساطة تركيبها وسرعة تحضيرها، وهي غنية بالمواد الغذائية الضرورية لبناء الجسم، وارتبطت معظم المأكولات الشعبية بالمحافظات والمدن السورية، وهذا ما يسهل على السائح معرفة أشهر المأكولات الشعبية، عند زيارته لهذه المدن.

ومن أشهر الحلويات السورية المقدمة في الأعياد مثل عيد الفطر وعيد الأضحى، نذكر البرازق الشامية، القطايف الشامية، الحلاوة الحمصية، بلح الشام، الكنافة والمعمول. وهي تعتبر من حلى القهوة الأكثر انتشاراً والمقدمة إلى جانب وصفات القهوة المختلفة، كما يتميز المطبخ السوري ببعض حلى الكاسات مثل المهلبية والأرز بالحليب، اما المشروبات فيوجد شراب التوت الشامي الأسود وشراب قمر الدين والعرقسوس والتمر هندي واللبن العيران

Leave a Reply