[REQ_ERR: 403] [KTrafficClient] Something is wrong. Enable debug mode to see the reason. المسقعة بين بلاد الشام و اليونان - SourianaCuisine
طبق شعبي و تراثي

المسقعة بين بلاد الشام و اليونان

By مارس 3, 2020 No Comments

المسقعة أو المغمور هي طبق يتكون بشكل رئيسي من الباذنجان أو البطاطس مع البصل، و غالباً ما تحتوي على اللحم المفروم، و هي منتشرة في الشرق الأوسط و أوروبا.

تعرف في مصر و السعودية و فلسطين بالمسقعة، وفي سوريا تسمى أحياناً بالمطبق و في لبنان و فلسطين يُضاف إليها الحمص، وإذا أدخل عليها الخضار صارت تعرف بالمغمور. و في العراق تسمى بالتبسي.

الطبق أصله من بلاد الشام بعد أن قدم مزارعي بلاد الشام الباذنجان و بدء استخدامه في العديد من الأطباق, و ذكرت وصفة مشابهة للمسقعة الحالية في القرن الثالث عشر في كتاب “كتاب بغداد للطبخ”.

تختلف مكوناتها من بلد لآخر و طريقة أكلها و تقديمها، ففي بعض الدول العربية تُقدم فيها باردة و في اليونان تضاف على المكونات الأساسية اللبن و الخيار والجبنة.

و في مصر يوجد نوعان من المسقعة إما أن تكون في الفرن بطبقات من الباذنجان المقلي بينها طبقة من اللحم المفروم مغطاة بالبشاميل و تقدم مع الأرز في الغالب، أو على شكل قطع باذنجان متراكمة على بعضها و تكون نباتية أو مع لحم مفروم أو قطع لحم، و تقدم المسقعة النباتية مع الخبز في الغالب.

أما في تركيا فتحضر عن طريق القلي وتُقدم بالكسرولة و تؤكل عندما تبرد إلى حرارة الغرفة.

العديد من طرق التحضير تتضمن تغطية المسقعة بالبيض أو بالبشاميل.

التسمية

يعرف الطبق بنفس الاسم في معظم دول العالم و خصوصاً اليونان حيث تعرف ب “مسكاس” و كذلك الأمر بالنسبة لدول البلقان و تركيا و يرجع أصل التسمية من اللغة العربية و ترتبط تسميتها بالمسخن في بلاد الشام ، حيث أن كلا الكلمتين “مسخن” و “مسقعة” متشابهتين على غير الناطقين باللغة العربية “musakhkhan” و “moussaka” و هما طبقان عرفا بنفس المرحلة الزمنية في تلك المنطقة.

و الأصل في تسمية الطبق هو “مصقعة” بمعنى التبريد حيث أنها تقدم باردة في أغلب الأحيان.

النسخة اليونانية

يعتمد هذا الطبق في معظم الأحيان على الباذنجان المقلي و الطماطم و لحم الحمل الناعم, لكن في النسخة اليونانية يكون الطبق محضر على شكل طبقات من اللحم والباذنجان المغطى بصلصة البشاميل و من ثم يوضع في الفرن.

في عام 1920 أثناء حكم العثمانيين قام الطباخ نيكوس تسيلمنتيس المولود في اسطنبول و درس في فرنسا و الذي يعرف بأهم مطوري المطبخ اليوناني بإزالة جميع آثار المطبخ التركي من الأطباق اليونانية فقام بإضافة صوص البشاميل الفرنسي لطبق المسقعة, لذلك تعتبر المسقعة الآن في اليونان نسخة أوروبية من الطبق الشامي الأصل و الذي وصل لليونان بعد انتشاره في تركيا.

مسقعة يونانية

إقرأ أيضاً : آثر الحضارات على المطبخ السوري

Leave a Reply